السفر برفاهية

خدمة المسار السريع في المطارات تحد من دفع الإكراميات

اعتاد المسافرين من دول الخليج العربي لعدد من الوجهات في أسيا وأفريقيا تحديداً إلى دفع مبالغ مالية (بطريقة غير نظامية) إلى موظفي الجوازات أو الجمارك لتفادي الوقوف في صفوف الانتظار لفترة قد تطول لأكثر من ساعة في بعض الأحيان.

وقد أدت هذه العادة السيئة إلى استغلال موظفي بعض المطارات حول العالم لهذه الظاهرة، فأصبحوا يتعمدون تعطيل السائح الخليجي بشكل متعمد حتى (يضطر) لدفع مبلغ من المال لإنهاء إجراءاته التي من المفترض انهائها من دون أي مقابل، وقد أدى هذا أيضا لتضرر المسافرين الذين يرغبون الإلتزام بالنظام وانهاء إجراءاتهم بشكل نظامي، حيث يتعرض الكثير من المسافرين الخليجيين تحديداً لعدد من الدول للتعطيل المتعمد من قبل موظفي المطار بشكل أو بآخر، ووصل الأمر ببعض الموظفين بمتع دخول المسافر حتى يقوم بالدفع، وهذا نتيجة الصورة الذهنية التي تم اخذها عن السائح الخليجي انه يدفع من دون مبالاة.

ونلاحظ في الفترة الأخيرة تضرر بعض المسافرين من هذه العادة السيئة التي يقوم بها البعض برضاهم، ويتضرر من ذلك البعض الآخر الذي لا يريد دفع أية مبالغ مالية بشكل غير نظامي.

من هذا المنطلق أود أن أشرح بعض الخدمات التي تسمح لمن هم على عجلة من أمرهم، ولا يرغبون الانتظار في الصفوف أن يتفادوها بطريقة نظامية 100%، وفي الوقت نفسه لا تسبب الضرر لغيرهم من المسافرين الذين لا يمانعون انتظار دورهم في الصفوف بشكل نظامي.

تعريف بخدمة المسار السريع في المطار

هذه الخدمة تسمى (Fast Track) أو خدمة المسار السريع، وهي متوفر في العديد من المطارات حول العالم وخاصة في مطارات الدول أو المدن التي تستقبل عدد كبير من السياح، وتقدم هذه الخدمة من قبل شركات خاصة تعمل في المطار بشكل نظامي ورسمي سواء للقادمين أو المسافرين، وقد يختلف مسمى هذه الخدمة في بعض الدول حيث يطلق عليها خدمة (المسار السريع) (مرحبا)، Fast Trak، Fast lain أو VIP Service غير ذلك.

fast-lane.1

ميزات خدمة المسافر السريع في المطارات. (قد تختلف وتتفاوت الميزات من دولة لأخرى ومن مطار لآخر ومن شركة لأخرى أيضاً).

  • الاستقبال عند باب الطائرة.
  • انهاء إجراءات ختم الجوازات في مسار سريع مخصص لمن قاموا بشراء هذه الخدمة.
  • انهاء إجراءات التأشيرة، خلال انتظار المسافر في قاعة خاصة يقدم فيها المشروبات الحارة والباردة. (عند الوصول)
  • استلام الحقائب وانهاء إجراءات الجمارك. (في القدوم أو المغادرة).
  • إنهاء تسليم الحقائب وإصدار بطاقات الصعود من شركة الطيران. (للمغادرين)
  • توفير بطاقة لدخول صالة رجال الأعمال بغض النظر عن درجة السفر. (عند الوصول أو المغادرة).

وغيرها الكثير من الأمور التي تسهل وتيسر إجراءات السفر عموما للقادمين أو المسافرين من المطار الذي تتوفر فيه الخدمة، وهذه الشركات كما ذكرنا مرخصة وتزاول هذا العمل بشكل نظامي، ومن أهم ما يميزها ضمان حق المستفيد بالحصول على تلك الخدمات من دون تقصير، وفي حال الإخلال بأي من الخدمات المقدمة من حقة تقديم شكوى للجهات المسئولة في المطار واسترجاع المبلغ.

إن التعامل مع هذه الشركات من قبل المسافرين الذين لا يطيقون الانتظار في صفوف المطار، يلبي لهم رغبتهم في انهاء إجراءات (السفر أو الوصول) بأسرع وقت ممكن مع ضمان حقهم في الخدمات المقدمة مقابل مبلغ ثابت، وفي الوقت نفسة يحد من المشاكل التي تنجم عن استغلال ضعاف النفوس الذين يضغطون على كل سائح خليجي قادم أو مغادر ويعطلونه على أمل (تطفيشة) ليقوم بدفع مبلغ قد يزيد أو ينقص حتى يتم انهاء إجراءات سفرة التي من المفترض حصولة عليها من دون مقابل.

نصائح لكل المسافرين من دون استثناء.

  • قبل سفرك، تأكد من اخذك صورة من كافة حجوزاتك (طيران، فنادق، قطارات، أو غيير ذلك من تأشيرة سفر وأوراق أخرى) احتفظ بها معك حتى تصل إلى مقر اقامتك في بلد الوجهة، وكن مستعد لتقديمها لأي موظف يطلبها منك من موظفي المطار.
  • تأكد من الرسوم التي قد يطلب منك دفعها في المطار سواء عند الوصول أو المغادرة (مثل تأشيرة عند الوصول أو ضرائب المطار او غير ذلك).
  • لا تدفع أي مبلغ إضافي خلاف القيمة الرسمية للتأشيرة، وتأكد من أخذ الباقي (إن وجد) قبل مغادرتك الموظف الذي استلم منك المبلغ، واطلب وصل لإستلام المبلغ إن توفر.
  • لا تتجاوب مع طلب دفع مبالغ إضافية من قبل أي شخص (إكرامية، رشوة، او خلاف ذلك) مالم يكن هذا المبلغ رسمي ومعلن عنه.
  • تحدث بهدوء ولا ترفع صوتك أو تحاول الدخول مع الموظف في نقاش حاد إن حاول استفزازك، تمالك اعصابك وتكلم بهدوء وثقة.
  • تجنب ارتكاب حماقة قد تعرضك لمشاكل قانونية أو نظامية.
  • في حال رفض دخولك أو تجاوز تصرف الموظف حدود اللباقة، اطلب بهدوء حضور أحد من المسئولين في المطار وحضور ممثل من سفارة بلدك (وتأكد انهم هم من سيتفادى حدوث ذلك قدر الإمكان)
  • إلتزم بالنظام دائما، وتذكر أن مخالفتك للنظام في أي وقت قد يعرضك للإبتزاز بشكل أو بآخر، سواء في المطار أو داخل البلد.
  • احتفظ برقم سفارة بلدك (الخط الثابت، وخط الطوارئ إن وجد) للإحتياط، قبل سفرك لوجهتك.

  • يا غريب كن أديب، تذكر أن إلتزامك بالنظام، اللباقة، الإحترام سيجنبك الكثير من المتاعب ومنها على سبيل المثال لا الحصرعمليات الإبتزاز.